منتديات الدعوة المستجابة
حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..
ياهلا بك بين اخوانك وأخواتك ..
ان شاء الله تسمتع معــانا ..
وتفيد وتستفيد معانـا ..
وبانتظار مشاركاتـك وابداعاتـك ..
ســعداء بتـواجـدك معانا .. وحيـاك الله


قول الزهراء ع: في وصف الشيعة (ان كنت تعمل بما أمرناك ، وتنتهي عما زجرناك عنه ، فأنت من شيعتنا ، والا فلا)
 
الرئيسيةس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهلا بك من جديد يا زائر آخر زيارة لك كانت في
آخر عضو مسجل okppedri فمرحبا به


شاطر | 
 

 اه يادمعة رقية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جبل الصبر

avatar

رقم العضوية : 2
عدد المشاركات : 323
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: اه يادمعة رقية    18.11.15 8:50

بسم الله الرحمن الرحيم





قال الامام الحسين عليه السلام 
أبالموت تهددني وتخوفني يابن الطلقاء اما علمت ان الموت لنا عادة وكرامتنا من  الله الشهادة 
سلام الله عليك سيدي ياحسين 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جبل الصبر

avatar

رقم العضوية : 2
عدد المشاركات : 323
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: اه يادمعة رقية    18.11.15 8:58

الخـامـس من صـفـر ذكـرى رحيل الشهيدة السيدة 
رقية بنت الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب  عليهم السلام


 
إعـداد : كـوثـر فـؤاد الصـادق
  
  هي حفيدة الرسول الأكرم محمد صلى الله عليه وأله،
 هي الطفلة ذات السنوات الخمس, 


والتي شهدت مع والدها الحسين والعترة الطاهرة تلك
 الملحمة العظيمة.. ثم تلك القسوة في التعامل معاهن كسبايا ..
الكلمات تعجز عن وصف مأساة الشهيدة السيدة رقية بنت الإمام الحسين عليهما السلام
التي تحولت الى صوت آخر للحسين عليه السلام ..
.الى دم آخر للحسين عليه السلام وديمومته...
طفلة لأهل البيت كانت كالحسين عليه السلام في مظلوميتها.
.. بل هي الحسين عليه السلام في قالب طفلة، وليس هذا فحسب بل
 حبها لأبيها الحسين وتعلقها به يذكرنا بحب سيدة نساء العالمين
 فاطمة الزهراء عليها السلام بنت محمد صلى الله عليه وأله بأبيها
، بكاءها يذكرنا ببكاء الزهراء بعد وفاة أبيها، مظلوميتها يذكرنا بمظلومية الزهراء،
عليها السلام ورحيلها الى الرفيق الأعلى يذكرنا برحيل الزهراء عليها السلام،
وفي جملة واحدة كل شيء فيها يذكرنا بفلذة كبد الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله
 كما سيأتي بالرغم من أن التاريخ لا يذكر لنا من أخبارها الكثير


 .. سوى قليل يمكن منه الاستشفاف .. عظمة تلك الطفلة رغم سنيها الخمس!
من القصائد الخالدات في حقها :
رقدت به بنت الحسين فاوشكت         حتى حجارة ركنها تتوقدُ
ويقول الشاعر :
كريمة سبط المصطفى مـا اجلها          لـها ينحني المجد الاثيل ويخفق 
يتيمة ارض الـشـام الـف تحية            الـيـك وقـلبي بـالـمـودة يـنـطـق 


الولادة والشهادة :
يبدو من مجمل التواريخ أن السيدة رقية (عليها السلام) ولدت ما بين عام
 (57 هـ و58 هـ) ووفاتها في (5 صفر 61 هـ)، 
وذلك بحسب الشيخ علي الرباني الخلخالي .
وذكر عبد الوهاب بن أحمد الشافعي المصري (المتوفى عام 973 هج) 
مقام السيدة رقية (عليها السلام) في كتابه (المنن: الباب العاشر):
هذا البيت بقعة شرّفت بآل النبي (صلى الله عليه وآله) 
في دمشق وبنت الحسين (عليه السلام) الشهيدة (رقية).


وقد ذكر العلامة الشيخ الحافظ سليمان القندوزي الحنفي (المتوفى عام 1294 هـ) 
إسم رقية (عليها السلام) عن لسان أبي عبد الله الحسين (عليه السلام):
ثم نادى (يا أم كلثوم، ويا سكينة، ويا رقية، ويا عاتكة
، ويا زينب، يا أهل بيتي عليكنّ مني السلام).
وقد ورد ذكرها في كتب أرباب المقاتل في واقعة كربلاء :
حيث ناداها الإمام الحسين (عليه السلام)
 ونطق باسمها في أكثر من موضع وحادثة،
وخصوصاً في الساعات الأخيرة من عمره الشريف عندما أراد أن يودّع أهله وعياله نادى 
بأعلى صوته:
 (يا أختاه! يا أم كلثوم، وأنت يا زينب، وأنتِ يا رقية، وأنتِ يا فاطمة،
وأنتِ يا رباب، أنظرن إذا أنا قتلت فلا تشققن عليّ جيباً
، ولا تخمشن عليّ وجهاً، ولا تقلن عليّ هجراً)
كما في (اللهوف في قتلى الطفوف).
وكذلك جاء في (مقتل أبي مخنف) الذي هو
 أقدم مقتل لأبي عبد الله الحسين (عليه السلام)، 
نادى في يوم عاشوراء لكي يودع أهله وعياله:
(يا أم كلثوم، ويا سكينة، ويا رقية، ويا عاتكة، ويا زينب،
 يا أهل بيتي عليكن مني السلام).


وفي الفصل الخامس من كتاب روائع التراث في دمشق
 لمؤلفه الدكتور عبد القادر الريحاوي :
ذكر المؤلف السيدة رقية عليه السلام ضمن مجموعة العظماء المدفونين
 في دمشق خلال عصور التاريخ وذلك في 
طبقة آل بيت الرسول عليه الصلاة والسلام .




قال الامام الحسين عليه السلام 
أبالموت تهددني وتخوفني يابن الطلقاء اما علمت ان الموت لنا عادة وكرامتنا من  الله الشهادة 
سلام الله عليك سيدي ياحسين 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جبل الصبر

avatar

رقم العضوية : 2
عدد المشاركات : 323
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: اه يادمعة رقية    18.11.15 9:00

رقية في اللغة :
إن للإسم تأثيراً عميقاً على نفس الإنسان كما ثبت ذلك في علم النفس،
 ولذا ورد عن الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله):
 (إن من حق الولد على والده ثلاثة: يحسن إسمه، ويعلمه الكتاب، ويزوجه إذا بلغ).
وأما كلمة (رقية) - كما جاء في اللغة
 - فهي تصغير راقية بمعنى الارتفاع والسمو والتصغير هنا للتحبيب.
وهكذا جميع أسماء ربائب الوحي فهي جميلة ورزينة ترمز
 وتشير إلى معاني الرفعة والطهر والنقاء والخير والصلاح،
 وأقل ما نقول للمستهزأ بها إنه لا يعرف العربية.




قال الامام الحسين عليه السلام 
أبالموت تهددني وتخوفني يابن الطلقاء اما علمت ان الموت لنا عادة وكرامتنا من  الله الشهادة 
سلام الله عليك سيدي ياحسين 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جبل الصبر

avatar

رقم العضوية : 2
عدد المشاركات : 323
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: اه يادمعة رقية    18.11.15 9:05

قصة الشهادة :
قصة شهادة يتيمة الحسين (عليه السلام) رقية في الخربة بدمشق
 تؤلم كل ذي قلب حنون، وكل من يحمل المعاني السامية الإنسانية،
ويستطيع الزائر لمقامها المبارك أن يحسّ بمظلومية هذه اليتيمة
 وما جرى عليها وعلى أهل بيتها (عليهم السلام) بمجرّد أن يدخل مقامها الشريف
 خاشعاً متواضعاً، فسرعان ما ينكسر قلبه ويجري دمعه على خدّيه،


إنها المظلومة التي تحرّك الضمائر الحية وتهزّ الوجدان من الأعماق
وتجعل الإنسان ينحاز إليهم ويلعن ظالميهم وغاصبي حقوقهم.
أما كيفية شهادتها فتقول كتب التاريخ:
أن السيدة رقية (عليها السلام) في ليلة قامت فزعة من منامها وقالت:
أين أبي الحسين (عليه السلام)؟
فإني رأيته الساعة في المنام مضطربا شديدا،
 فلما سمعن النساء بكين وبكى معهن سائر الأطفال،
 وأرتفع العويل، فإنتبه يزيد (لعنه الله) من نومه وقال:
ما الخبر؟
ففحصوا عن الواقعة وقصوها عليه، فأمر أن يذهبوا 
برأس أبيها إليها، فأتوا بالرأس الشريف وجعلوه في حجرها، فقالت:
 (ما هذا ) ؟
 قالوا:
رأس أبيك، ففزعت الصبية وصاحت فمرضت وتوفيت في أيامها بالشام.
وفي بعض الأخبار:
فجاؤوا بالرأس الشريف إليها مغطى بمنديل ديبقي
 فوضع بين يديها وكشف الغطاء عنه فقالت:
(ما هذا الرأس)؟
قالوا:
 إنه رأس أبيك، فرفعته من الطّشت حاضنة له وهي تقول:
 (يا أبتاه من الذي خضّبك بدمائك؟
يا أبتاه من الذي قطع وريدك؟
يا أبتاه من الذي أيتمني على صغر سني؟
يا أبتاه من بقي بعدك نرجوه؟
يا أبتاه من لليتيمة حتى تكبر؟
ثم إنها وضعت فمها على فمه الشريف وبكت بكاءً شديداً
 حتى غشي عليها، فلما حركوها فإذا هي قد فارقت روحها الدنيا،


 فلما رأى أهل البيت (عليهم السلام) ما جرى عليها أعلوا بالبكاء
وأستجدوا العزاء وكل من حضر من أهل دمشق، 
فلم ير ذلك اليوم إلا باك وباكية.
كتب منْ تـشـرفَ بزيارة مرقـدها الشـامخ لأول مرة ومن السودان :
يزيد الذي ظن غباءً أنه قد انتصر على الحسين
 فإذا به لا يلبث بعد الحسين أن يكون لعنة التاريخ
 ولا يبقى له من مجده الزائف أثر بينما رقية بنت الحسين
تلك الطفلة الشهيدة التي روعها يزيد حتى
قضت يبقى قبرها مع الأيام لا يزداد إلا شهرة وبريقاً عبر القرون
 شاهدة على دناءة قوم ورفعة آخرين، 
وذلك يدل على أمور منها :
إشارة الـى المـفـهـوم الناقـص للإنـتـصـار :




قال الامام الحسين عليه السلام 
أبالموت تهددني وتخوفني يابن الطلقاء اما علمت ان الموت لنا عادة وكرامتنا من  الله الشهادة 
سلام الله عليك سيدي ياحسين 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جبل الصبر

avatar

رقم العضوية : 2
عدد المشاركات : 323
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: اه يادمعة رقية    18.11.15 9:08





قال الامام الحسين عليه السلام 
أبالموت تهددني وتخوفني يابن الطلقاء اما علمت ان الموت لنا عادة وكرامتنا من  الله الشهادة 
سلام الله عليك سيدي ياحسين 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدعوة المستجابة

avatar

رقم العضوية : 1
عدد المشاركات : 251
الجنس : انثى
دولتي :
مزاجي :
هوآياتي :
وظيفتي :

مُساهمةموضوع: رد: اه يادمعة رقية    18.11.15 12:28


السلام عل السيده رقيه 

بارك الله فيك على النقله المباركه

يعافيك ربي 

ولاعدمتك




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ald3waalmostgaba.ahlamoontada.net
 
اه يادمعة رقية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الدعوة المستجابة :: ~ الأقسام الاسلامية ~ :: قسم أهل البيت عليهم السلام-
انتقل الى: